مشروع الخارطة الجينية البايلوجية لكوكب الأرض

ا. م.د. علي هادي عباس دكتوراه أمرض مشتركة/ فرع الاحياء المجهرية

أعلن مختصون من جامعة كاليفورنيا ديفس ومؤسسات بحثية من مختلف انحاء العالم عن إطلاق مشروع الخرائط الجينية لكل الكائنات الحية ذات النواة الحقيقية المشخصة على كوكب الارض وتقدر ب ١.٥ مليون نوع حول العالم. وفي ظل ذلك أعلن في المملكة المتحدة ان معهد سانكر في كامبرج أطلق المشروع المسمى خارطة دارون للحياة والتي تشمل ٦٦٠٠٠ نوع من الكائنات الحية المتواجدة في المملكة المتحدة بتاريخ ١/١١/٢٠١٨ بالتعاون مع مؤسسات بريطانية بحثية اخرى من اجل وضع خرائط جينية باستخدام الجيل الثالث من تقنية السكونسنغ المعروفة بال PacBio لمختلف الكائنات ذات النواة الحقيقة مثل الفطريات والاوالي والنباتات والحيوانات. يهدف المشروع الذي قدرت تكاليفه ب ١٠٠ مليون جنيه إسترليني للخمس سنوات الاولى علما ان المشروع بأكمله يستغرق ١٠ سنوات، بإنشاء قاعدة بيانات للخرائط الجينية لهذه الكائنات من اجل مساعدة الباحثين في عدة مجالات بحثية وصناعية لاسيما اكتشاف ادوية جديدة ومواد بايلوجية صناعية ومن اجل فهم اكبر للحياة على كوكب الأرض وحماية الحيوانات والكائنات المهددة بالانقراض مستفيدين من تجربة سابقة أدت الى تطور كبير في فهم الامراض الوراثية والامراض السرطانية بعد فك شفرة الخارطة الجينية للإنسان والتي اعلن عنها عام ٢٠٠٣ وجعلها قاعدة بيانات مجانية متاحة للباحثين من مختلف انحاء العالم. بالرغم من أهمية هذا المشروع الا انه لم تكن الامكانيات التقنية المتاحة سابقا كافية لتغطية هذا الطيف الواسع من الكائنات الحية لكن نظرا للتطور الهائل الحاصل في أنظمة الحواسيب عالية الكفاءة وبرامج المعلوماتية البايلوجية والسعات الخزنية إضافة الى تطور تقنيات الجينوم سكونسنغ وصولاً الى الجيل الثالث ومنها تقنية PacBio والذي اختير لهذا المشروع اذ تتميز هذه التقنية بتحرير قراءات للقواعد النايتروجينية طويلة جداً ممكن ان تصل الى ٦٠ الف قاعدة او اكثر للقراءة الواحدة بالمقارنة الى ٣٠٠ قاعدة نايتروجينية فقط كحد اعلى كانت ممكنة في تقنية الجيل الثاني.  بالإضافة الى امكانية قراءة تسلسل النيوكليتيدات في الحامض النووي انياً وبدون المرور بعمليات وسطية اخرى لذلك توفر هذه التقنية الخيار الأفضل للحصول على خرائط جينية أكثر تكاملاً. تعرف تقنية الجينوم سكونسنغ: بانها التقنية التي تتيح التعرف على تسلسل القواعد النايتروجينية للحامض النووي منقوص الاوكسجين ال DNA وهو المادة التي تخزن المعلومات الوراثية للكائنات الحية.

شاهد أيضاً

فرع الأحياء المجهريَّة يقيم ورشة عمل حول الثلوُث البيئي و البايلوجي

برعاية و حضور السيَّد العميد الأُستاذ الدكتور كرار محمد عبدالسادَّة الحارس و رئيسة فرع الأحياء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *